كواليس جديدة بشأن تراجع لابورتا عن إقالة كومان من تدريب برشلونة

كواليس جديدة بشأن تراجع لابورتا عن إقالة كومان من تدريب برشلونة

كشفت تقارير صحفية إسبانية، عن كواليس جديدة بشأن تراجع خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة، عن إقالة الهولندي رونالد كومان، من منصبه كمدرب للبلوجرانا.


وأوضحت صحيفة "آس" الإسبانية، إن خوان لابورتا، رئيس برشلونة، قد قرر إقالة المدرب الهولندي لكنه قرر أخيرًا الرهان على استمراريته، وكان الشخص المسؤول عن هذا التحول في الأحداث هو جوردي كرويف.

كما أشارت إلى إن المستشار الرياضي كرويف، نجح في إقناع لابورتا بأنه يجب أن يعطي الاستمرارية لكومان، وذلك يوم الجمعة الماضي، بعد محادثة تمت بينهما.

وحث جوردي كرويف، خوان لابورتا على التحدث إلى كومان مرة أخرى ومنحه فرصة جديدة. بعد ذلك مباشرة ، اتصل لابورتا بالهولندي، وبعد لقاء شخصيًا ، أخبره بأنه سيظل مدربًا لبرشلونة.

وأكدت الصحيفة إن العلاقة بين رونالد كومان وجوردي كرويف مرنة للغاية. كلاهما حافظا على صداقة كبيرة لسنوات، ومن الآن فصاعدًا ، سيتولى كرويف دورًا جديدًا في مرافقة وتعزيز شخصية رونالد كومان.