القضاء الإداري يكشف موعد إقالة مرتضى منصور من منصب رئاسة نادي الزمالك

القضاء الإداري يكشف موعد إقالة مرتضى منصور من منصب رئاسة نادي الزمالك
مرتضى منصور - الزمالك

كشفت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، موعد الحكم في الدعوى القضائية المقامة من سمير صبري المحامي بالنقض والإدارية العليا، والتي تهدف إلى إقالة مرتضى منصور من منصب رئاسة نادي الزمالك.

نص الدعوى المقامة بشأن إقالة مرتضى منصور من منصب رئاسة نادي الزمالك

وجاءت الدعوة كالتالي: 

"قالت الدعوى أن مرتضى منصور عندما كان يشغل منصب رئيس نادي الزمالك كان عضوًا بمجلس النواب في ذات الوقت، بما يعد مخالفة لنص المادة 103 من الدستور والتي تنص على أن «يتفرغ عضو مجلس النواب لمهام العضوية ويحتفظ له بوظيفته أو عمله وفقًا للقانون".

وتابعت: “فعلى هذه القراءة وفهمها يكون قدرة مجلس النواب على أداء مسئوليات الدستورية الرقابية والتشريعية فالنص واضح على أن يتفرغ عضو مجلس النواب لممارسة مهام العضوية ولا يشغله عنها أي عملاً آخر»، سواء كان عملا وظيفيا في الحكومة أو في القطاع العام أو قطاع الأعمال أو في الجامعات أو الإدارة المحلية أو القطاع الخاص أو كان موقعا منتخبا في الأندية والنقابات المهنية والعمالية والاتحادات الرياضية فمهام العضوية جسيمة وخطيرة وتتطلب من النائب التفرغ التام لممارستها وهي منصوص عليها في الدستور على النحو سالف البيان.

مرتضى منصور: اتحاد الكرة السبب وراء عدم عودتي لنادي الزمالك

والجدير بالذكر أن مرتضى منصور كان قد أصدر بيان رسمي أمس السبت، أكد من خلاله أن الاتحاد المصري لكرة القدم هو السبب وراء عدم عودته لنادي الزمالك حتى الآن، على الرغم من تصريحه في وقت سابق بالعودة للقلعة البيضاء بعد انتهاء الفريق الأول من مباراة الأهلي في الدوري المصري الممتاز.